آخر الأخبار

قرار يخفّض دفعات المقدمة وتقليل فائدة شقق بسماية

 كتب/محمد الأنصاري


 
وجّه رئيس الوزراء، مصطفى الكاظمي، وزارة المالية وباقي الوزارات بالإسراع في تقديم موازنة 2021، لأهميتها في تسيير أمور البلد، وبينما أكد أن الاجتماع مع اللجنة المالية كان إيجابياً، وسيسهم في إطلاق رواتب الموظفين بعد إقرار قانون الاقتراض، شدد على أنه “لا توجد اتفاقية بديلة عن الاتفاقية مع الصين”.
وأكد الكاظمي خلال ترؤسه الجلسة الاعتيادية لمجلس الوزراء، أمس الثلاثاء، أهمية الاجتماعات المتواصلة، للمجلس التنسيقي العراقي السعودي، إذ سيتمخض عن مجموعة تفاهمات تخص قطاعات الصناعة والتجارة والتعليم والصحة والزراعة والنفط والثقافة وغيرها.
وأشار رئيس الوزراء، الى حملات التشكيك والشائعات التي ترافق أي تقارب للعراق مع أي دولة، التي تهدف الى خلط الأوراق وتعطيل التفاهمات التي تصب في صالح البلد، مبيناً أن “العراق يجب أن يكون بيئة جاذبة للاستثمار وليست طاردة له، لاسيما أن البلد بحاجة فعلية للاستثمارات للإعمار وتوفير فرص العمل”. 
وتمت خلال الجلسة مناقشة مستجدات عمل لجنة تعزيز الإجراءات الحكومية، في مجالات الوقاية والسيطرة الصحية والتوعية، بشأن الحدّ من انتشار فيروس “كورونا”. 
كذلك جرت مناقشة ملف النازحين والجهود الحكومية المبذولة من أجل حسم الملف وإعادة جميع الأسر النازحة الى مناطق سكناها، وتوفير مقومات الاستقرار لها.
وأصدر مجلس الوزراء عدة قرارات أبرزها ما يتعلق بمشروع بسماية، إذ تقرر تخفيض الحد الأدنى من الدفعة المقدمة من (25 %) الى (10 %)، وكذلك تخفيض سعر الفائدة من (4 %) الى  (2 %) والتفاوض مع المصارف بشأنها، وتوجيه المصارف الحكومية (الرافدين، الرشيد، المصرف العراقي للتجارة)، بصرف مبلغ مقداره 100 مليون دولار لشركة “هنوا” للهندسة والإنشاءات الكورية الجنوبية المنفذة لمشروع مدينة بسماية السكني.
عرضاخفاءالتعليقات
الغاء

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة